أعلان الهيدر

السبت، 8 يوليو 2017

الرئيسية هل العادة السرية لها علاقة بالمس الشيطاني و المرض الروحي ؟!

هل العادة السرية لها علاقة بالمس الشيطاني و المرض الروحي ؟!

العادة السرية :هل تتعلق بالمرض الروحي؟؟


معنى  العادة السريّة :

 العادة السريَّة هي مُمارسة للجنس بشكلٍ فردي، وتتم بأن يقوم الإنسان البالغ -ذكراً كان أو أنثى- بالعبث بأعضائه التناسليّة أو المناطق الحسّاسة في الجسم عبثاً مُنتظماً ومُستمرّاً لغاية استجلاب الشّهوة وتهييجها؛ وذلك طلباً للاستمتاع والوصول إلى اللذّة الجنسيّة...

العادة السريّة :

وقد سُميت بذلك لأنّها تُمارس بشكل مُتكرّر حتى تصبح عادةً يُدمن صاحبها عليها ويصعب عليه الإقلاع عنها، واتّصفت بالسريّة لكونها تُمارَس في السرّ والخفاء عن النّاس.


نكاح اليد أو نكاح النّفس:

سُمّيت العادة السريّة بهذه التسميّة لكونها مُمارسة فرديّة تعتمد على النّظر والتفكُّر واستجلاب المنيّ، ولأنّها تُمارَس في الغالب بواسطة اليد، وحديثاً قد يستخدم البعض وسائل أخرى بدل اليد من قبيل الأجهزة الكهربائيّة الهزّازة التي تُحدِث ارتجاجات في العضو المُراد تحريكه للوصول إلى الذّروة في اللذّة الجنسيّة وخصوصاً عند النّساء.

👈#هل العادة سرية تتعلق بالمرض الروحي ؟؟

👈نقول :نعم

فكثير من النساء او الرجال المتزوجين او ليسوا متزوجين إن كان في جسدهم شياطين العاشق او الزاني او سحر الفواحش والزنى تجد كثير منهم عنده العادة السرية منهم من يتغلب عليها ومنهم تجده  فيها وسبب يرجع إلى وسوسة الشيطان المتلبس به وكذالك ضعف إيمانه

فتجد من ينفرد به المس إما في الحمام اوفي الخلاوات تجده يفعل تلك العادة وكذالك النساء ...وسبب يرجع الى المس الشيطاني هدفه إبعاد المريض عن الزواج وتهييج شهوته في المناطق الحساسة او تزيين له نظر إلى الحرام للنساء والمواقع المخلة بالحياء

نقول ان العادة السرية كذالك يكون سببها المس الشيطاني من العاشق الزاني فإن  النساء او الرجال فثلك العادة يكون مشترك معها المس الزاني ففي تلك اللحظة التي انت تفعل العادة .يستفيد منها الجني  لتفريغ شهوته كذالك ويشارك الجني الإنسي في العادة السرية يزني معك وانت في تلك الوضعية اي العادة السرية.....وانت لا تدرك ذالك

فالشيطان يتقوى عليك وتصبح مدمن عليها ولا تستطيع تركها ولا حتى الزواج  وكذالك ضعف الجنسي ويصبح بدنك وحياتك عكس الفطرة التي خلقها الله ....

⚘⚘الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاءِ ۖ وَاللَّهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلًا ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ⚘⚘


كيفية التخلص من العادة السرية ؟


👈 من أدمن الحرام يصعب عليه تركه، وذلك لما يجد من لذةٍ فيه يَعقبه قسوةٌ في القلب وبُعدٌ عن الله، وذلك يرجع إلى أن الله سبحانه وتعالى يُملي للعاصي حتى يقع في شر أعماله إن لم يتب ويرتدع عن معاصيه وآثامه، يقول المصطفى عليه الصّلاة والسّلام:

 (((((((حُفَتْ الجنَّةُ بالمكارِهِ وحُفَتْ النَّارُ بالشَّهواتِ).))))

👈 وممّا يُساعد على التخلّص من هذه العادة عدّة أمور، منها:أن يُبادر المسلم إلى إعفاف نفسه بالزّواج إذا أمكن له ذلك وتوفّرت له السّبل .الصلاة في وقتها .وكثرة قراءة القرآن. والاغتسال. وأذكار صباح والمساء .وتباع السنة النبوية

.👈 الاعتدال في الأكل والشّرب حتى لا تتهيّج لديه الشّهوة، ممّا يُؤدّي به إلى الوقوع واللّجوء إلى هذه العادة السّيئة.

👈 البعد عن كل ما يُهيّج الشّهوة، كالاستماع إلى الأغاني الخليعة والنّظر إلى الصّور المُحرّمة، وخصوصاً ما يوجد بكثرة في الأفلام بالذّات

.👈 توجيه النّظر إلى المجالات المُباحة،

👈 والبعد عمّا فيه إثارة للشّهوة

.👈 اختيار الرّفقة الصّالحة والبعد عن أصدقاء السّوء،

👈والانشغال بالعبادة عموماً والصّوم خصوصاً

👈 وعدم الاستسلام للأفكار التي تسوقه إلى تلك العادة.

👈 الاندماج في المجتمع وملء الفراغ بالأعمال الخيّرة أو التي تشغله عن التّفكير في الجنس والخضوع للشّهوات، فإن الفراغ مَقتَلة.

 👈عدم المُبالغة بلبس الملابس النّاعمة الرّقيقة، والتطيُّب بالرّوائح الخاصّة المُثيرة للشّهوة.

👈البعد عن الاجتماعات والأماكن المُختلطة التي تظهر فيها المَفاتن ولا تُراعي الحدود وتُثار فيها الشّهوات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.